المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دير استيا - نابلس


م .نبيل زبن
04-09-2013, 08:59 PM
ديراستيا
http://www.palestineremembered.com/GeoPoints/Dayr_Istiya_967/Dayr_Istiya-18976.jpg


معلم من معالم فلسطين التاريخية التي لا زالت صامدة أمام الهجمات الاستعمارية المتوالية على فلسطين هذه القطعة التي قدمت ولا زالت تقدم الشهيد تلو الشهيد من اجل فجر الحرية والاستقلال كما خرجت الفوج تلو الفوج من المثقفين حيث شع نور العلم من مثقفيها على جميع الأصعدة في العلم والثقافة والشعر والأدب
ديراستيا بلدة هادئة تقع في متوسط البلدات، شمال مدينة سلفيت وجنوب غرب نابلس بلدة طيبة بطيب أهلها صامدة صمود الجبال في وجه الرياح العاتية صامدة بمناضليها الشجعان خيره كخيرة أرضها وزيتونها.
دير استيا شاسعة مترامية الأطراف حيث تبلغ مساحتها حوالي ستة وثلاثون ألف دونم وعدد سكانها في الوطن والشتات والمنافي حوالي عشرة ألاف نسمة.
كان أهلها ولا يزالون يمتهنون الزراعة حبا للأرض وتقديرا وتقديسا لترابها الزكي الطاهر المجبول بدم الشهداء تميزت بعشق أهلها للعلم فامتازت بإقبال أبنائها على التعليم الجامعي بكافة تخصصاته وعلى أعلى درجاته حيث وصلوا إلى الجامعات العربية والأجنبية إضافة إلى الجامعات الوطنية مما عزز من مكانتها بين مثيلاتها من البلدات
لقد انتقلت البلدة بحكمة وهمة أبنائها من الحالة التقليدية في تقديم الخدمات إلى الوضع المتقدم المزدهر من توفير التيار الكهربائي وشبكة مياه وخطوط الهاتف وبناء المدارس وتطويرها للذكور ولإناث بكافة أقسامها الثانوية والأساسية ورياض الأطفال والمنشآت الصحية المتواضعة من عيادة الصحة الرسمية ومركز الهلال الأحمر الفلسطيني ومركز الإغاثة الطبية
كما ويترسخ العمل الجماعي والتكاتف من خلال الجمعيات الزراعية والخيرية كما بذل الشباب الطموح الواعي جهود متواصلة وخطوات حثيثة وجريئة في ترميم وصيانة بلدتها القديمة بأقواسها الجميلة والتي كانت أبوابا توصد في وجه المعتدين وفوقها مضافات لاستقبال الضيوف والزوار والذي يدل على كرمها وطيبة أهلها، وتمثل ذلك في ترميم بيت الطفل ( ونادي ديراستيا الرياضي ) واتحاد الشباب والعمل متواصل ولم ينقطع حتى يومنا هذا.
الجز الثاني من أسم بلدة ديراستيا ينطق بكسر أوله وسكون ثانيه وثالثه وياء وألف. ونرجح أنها تحريف لكمة (إستا) السريانية بمعنى الحائط" و(( ديراستيا)) كانت في السابق قرية، وتعتبر أكبر بلدات قضاء نابلس، وتقع نحو الجنوب الغربي من نابلس وعلى مسافة 25 كيلومترا منها، مساحتها (65) دونما، ويعتبر هذا التجمع ريفا، وذلك حسب نوع التصنيف المعتمد في الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني.
ويقع تجمع ديراستيا شمال غرب مدينة سلفيت على خط إحداثي محلي شمالي 170.90م، وخط إحداثي محلي شرقي 163.31م، ويرتفع عن سطح البحر 440م، ويبعد عن مدينة سلفيت 7كم.
ويدير تجمع ديراستيا مجلس بلدي تم تكليفه عن طريق التعيين من قبل وزارة الحكم المحلي ويتكون من 12عضواً، جمعيهم من الذكور، وفي الانتخابات البلدية تم انتخاب 12 عضوا بينهم سيدتان، ويتوفر مقر للمجلس البلدي تبلغ مساحته 200م^2. ويعمل في المجلس البلدي 6 موظفين جميعهم من الذكور.
لمحة تاريخية
أوقف السلطان الملك برقوق ديراستيا على سماط الخليل عليه السلام، وفي هذا يقول صاحب الأنس الجليل :[ ووقف (برقوق) قرية ديراسطيا من أعمال نابلس على سماط الخليل عليه السلام، وشرط أن لا يصرف ريعها الا في السماط الكريم فقط وكتب الوقف على عتبة باب مسجد الخليل عليه السلام وهو الباب الشرقي من الأبواب الثلاثة التي بداخل السور وهو خلف مقام السيدة سارة من جهة الشرق].
وقد اشتهر من ديراستيا، محمد بن عمر بن خضر بن عبد الولي الدير سطائي الصحراوي ابن قيم الصاحبية، كان من أهل القرآن مات في شوال سنة 747هـ.


الاقتصاد والزراعة
وتبلغ مساحته الكلية 34164دونما. ومساحة المنطقة المبينة فيه 610دونمات.و تبلغ مساحة أراضي ديراستيا 34.164 دونماً منها ستة دونمات للطرق.
وتحيط بها أراضي زيتا وكفل حارس وحارس وقراوة بني حسان وإماتين وجنصافوت وعزون وكفر ثلث بديا.
وتعد ديراستيا ثانية بلدات قضاء نابلس في زيتونها ففيها 6969 دونما مغروسة به، وفيها من الأشجار المثمرة الأخرى التين وهو مزروع في 175 دونما واللوز وهو مزروع في 44 دونما، وقليل من العنب والمشمش وغيرها، وتزرع في أراضيها الحبوب والقطاني وقليل من الخضار.
ويشتغل بعض أهلها في رعاية المواشي ولا سيما الماعز، وترعى في أحراش وادي قانا البالغ مساحتها نحو 30 ألف دونم.
ويستفيدون من ألبانها في صنع الجبن والقليل من السمن، وبلغت الضريبة المطلوبة من ديراستيا(190 )جنيهاً و 635 ملا.
يبلغ عدد المنشآت الاقتصادية العاملة في القطاع الخاص 35منشأة (تعداد 1997)، موزعة حسب النشاط الاقتصادي كما يلي: الصناعة ويبلغ عددها 8 منشآت ويعمل فيها 31عاملاً، التجارة وإصلاح المركبات ويبلغ عددها 22 منشأة ويعمل فيها 24 عمالاً، والمطاعم ويبلغ عددها 3 منشآت ويعمل فيها 4 عمال، الأنشطة العقارية والايجارية ويبلغ عددها منشأتين ويعمل فيها عاملان.
السكان
كان في ديراستيا عام 1922م (674) شخصاً بلغوا في عام 1931 (886) نفسا منهم 450 ذكرا و 436 انثى، وجمعيهم مسلمون ولهم 206 بيتاً، وفي عام 1945م قدروا ب (1190)شخصا.



عائلات دير استيا
(1) آل أبو حجلة، من عائلات قضاء نابلس المعروفة وهي منتشرة في دير استيا وبديا، وقد قال لي أحد شيوخ هذه العائلة بأنهم يعودون بأصلهم إلى عرب الصبيحيين نزلوا في أول الأمر قرية ((كفر الديك)) المجاورة ومنها نزحوا إلى ديراستيا.
(2) آل زيدان، ويذكرون أنهم من الخليل هم أبناء عم عائلة الجعبري فيها.
(3) آل القاضي، ويذكرون أنهم يرجعون في أصولهم القريبة إلى قرية مردة، فيما ذكر كبير عائلتهم في حياته أنهم يرجعون بأصولهم إلى أرض الحجاز في المملكة العربية السعودية، واستقرت العائلة في فلسطين منذ عدة قرون، فيما يذكر باحث متخصص في الأنساب أن هذه العائلة تنتمي إلى قبيلة الجبور العربية المنتشرة في شبه الجزيرة العربية والعراق والشام.
(4) العائلات الأخرى، وتعتبر من أقدم سكان ديراستيا الحاليين، وهم لا يعرفون عن أصلهم شيئا.
وفي 18/11/1961 م بلغ عدد سكان هذه القرية ( 1641) نسمة- 801 من الذكور و 840 من الإناث، مسلمون، بينهم مسيحي واحد، ويبلغ عدد سكان التجمع حسب تعداد السكان والمساكن والمنشآت -1997، 2803فرداً منهم 1394 ذكرا و1409 إناث، ويبلغ عدد الأسر454 أسرة، كما يبلغ عدد المباني 492 مبنى وعدد الوحدات السكنية 515 وحدة.
المرافق العامة
يوجد في ديراستيا مدرسة للصبيان، ضمت ( 159) طالباً يعلمهم ثلاثة معلمين ويقدر عدد الملمين بالقراءة والكتابة في القرية ب 390 رجلا وكان في ديراستيا في العهد العثماني مدرسة تأسست عام 1306هـ كان يتراوح عدد طلابها في الحرب العالمية الأولى من 10-15 طالبا
وبعد النكبة أصبحت مدرسة الصبيان فيها مدرسة إعدادية كاملة ضمت في عام 1966-1967 م المدرسي 300 طالب، كما أسست مدرسة للبنات، وهي أيضا إعدادية، بلغ عدد طالباتها في السنة المذكورة 185 طالبة.
وبلغ مجموع المدارس في البلدة أربعة مدارس تقدم خدماتها التعليمية لمختلف المراحل الدراسية.
ويشرب السكان من مياه الأمطار المجموعة في آبار خاصة، وكان هذا في السابق، ومن النادر أن يوجد بيت في البلدة ولا يوجد فيه بئر للماء، إلا أن السكان يعتمدون هذه الأيام على استخدام المياه القطرية عن طريق المجلس البلدي.
وفي البلدة جامعان وعلى باب الجامع الغربي منها كتابة يستدل منها على انه بني في سنة 1145هـ، وفي جواره ضريح يذكر القرويون انه النبي تارة يدعونه باسم (( استيا)) وطورا باسم ( أسيا) و ( أشعيا) والله أعلم بحقيقة صاحبه.
ويتم هذه الأيام بناء مسجد كبير يتوسط البلدة، وسيكون مركزا إسلاميا متكاملا مستقبلا لوجود مصلى خاص بالرجال، وآخر للنساء، كما خصص طابق من المسجد ليكون مدرسة لتعليم القرآن الكريم والحديث الشريف، ويوجد مسجد صغير بني في أطراف البلدة من الجهة الغربية مؤخرا.
ويوجد في التجمع عدة مقاهي (أماكن تسلية) ومطاعم ومحلات تسوق وناد رياضي، بالإضافة إلى عيادتين طبيتين.

المواقع الأثرية
يوجد في بلدة دير استيا الكثير من الأماكن الأثرية وتتبع البلدة إداريا من ناحية الأراضي، وهي معروفة على مستوى فلسطين، وهذه الأماكن هي:
(1) طفسة: تقع للشمال الشرقي من ديراستيا وتحتوي على (قرية مهدمة وحجارة أبنية مزمولة وعقود أنبوبية الشكل وجامع مهدم ومعصرة وصهاريج منقورة في الصخر)، ولعل كلمة (طفسة) من جذر (طفاش) الآرامي بمعنى ضخم وكبر.
(2) خربة قانا: وتعتبر اليوم قرية، تقع في أراضي ديراستيا بينها وبين قرية ((كفرلاقف)) ترتفع 300 متر عن سطح البحر، ومنها أخذ ( وادي قانا) اسمه، ويبدأ هذا الوادي الشتوي على بعد نحو عشرة كيلومترات للجنوب الشرقي من نابلس وينتهي في نهر العوجاء، شمالي يافا.
بلغ عدد ساكني ((قانا)) في 18/11/1961 م 141 نسمة بينهم 76 ذكراً و 65 أناثا، و ((قانا)) سريانية، بمعنى العش، وقد تكون تحريف ( قانيا) بمعنى القصب وهو ما نرجحه، و (قانا) أيضا قرية من أعمال صور في لبنان. ويوجد في تجمع ديراستيا موقع أثري واحد مؤهل للسياحة ولا يرتاده السياح، وهو البلدة القديمة.
البنية التحتية
يتوفر في تجمع ديراستيا شبكة مياه عامة، ويبلغ عدد المشتركين في خدمة المياه 400 مشترك في القطاع السكني، ويوجد في تجمع ديراستيا شبكة كهرباء عامة، وتشكل الشركة القطرية الإسرائيلية المصدر الرئيسي للكهرباء في التجمع، إلا أنه لا يتوفر فيها شبكة صرف صحي، وإنما يتم التخلص من المياه العادمة في المدينة بواسطة الحفر الامتصاصية، ومن ثم يتم التخلص منها في أودية تبعد عن التجمع مسافة مقدارها 3.0كم.
ويوجد في التجمع موقع تملكه الحكومة خصص لتجميع النفايات، يبعد عن أقرب منطقة سكينة 2 كم، وتم تخصيص سيارة مجهزة و(التراكتور) في جمع النفايات، حيث يتم جمع النفايات يومياً، ومن ثم يتم التخلص منها عن طريق حرقها.
ويوجد في ديراستيا شبكة هاتف تعمل من خلال مقسم آلي خارج التجمع، ويبلغ عدد الخطوط 300 خط هاتفي( حسب إحصائيات 1999)
المشكلات الأساسية
يعاني التجمع من عدة مشاكل تعيق الإنتاج الزراعي، وتحد من استغلال الأراضي الصالحة للزارعة فيه. وهي نقص المال والعمالة اللازمة، بالإضافة إلى وجود مشاكل في تسويق المنتجات الزراعية، وعدم وجود جدوى اقتصادية لهذه النشاطات، كما أن هناك مساحات من أراضي التجمع مصادرة أو مغلقة عسكريا، ويعاني التجمع من عدة مشاكل في مجال الصناعة التحويلية والتعدين والمحاجر، تتمثل في نقص رأس المال والعمالة والأسواق اللازمة والمواد الخام.
كما يعاني التجمع من عدة مشاكل في مجال الكهرباء، تتمثل في قدم شبكة الكهرباء وضعف التيار الكهربائي. وينتج عن استخدام موقع في التجمع للتخلص من المياه العادمة، تأثيرات صحية وبيئة عديدة، حيث تؤدي هذه الموقع إلى تلوث المياه الجوفية وتلوث المزروعات، كما تشكل مصدراً للروائح الكريهة والأوبئة، وتجمعا للحشرات.
المؤشرات الإحصائية
أهم المؤشرات الخاصة بالتجمع وذلك بحسب التعداد العام للسكان والمساكن والمنشآت الذي تم في العام 1997 .
نسبة الملتحقين بالمدارس 38.2%
نسبة حملة البكالوريوس فأعلى 10.3%
متوسط حجم الأسرة 6.2 فرد
متوسط عدد الغرف في المسكن 3.3 غرفة
نسبة المساكن الملك 81.7%
نسبة الأسر التي يتوفر لديها سيارة خاصة 15.5%
نسبة السكان في الفئة العمرية 15 سنة فأقل 45.5%
نسبة السكان في الفئة العمرية 60 سنة فأكثر 8.2%

م .نبيل زبن
04-09-2013, 09:02 PM
قال تعالى (ولا تحسبن اللذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل إحياء عند ربهم يرزقون)
لقد قدمت بلدة ديراستيا العديد من الشهداء خلال القرنيين الماضي والحالي، ومن هؤلاء الشهداء من استشهد زمن الانتداب البريطاني إلا انه ومنذ الاحتلال "الإسرائيلي" لفلسطين قدمت هذه البلدة خيرة أبنائها على ثرى هذا الوطن أو خارجه ونذكر منهم:
1- عبداللطيف علي عمر أبو ناصر-الذي تم اعتقاله من قبل جيش الاحتلال "الإسرائيلي" عام 1967
2- خليل منصور أبو ناصر-الذي انضم إلى قوات الثورة الفلسطينية واستشهد على ارض لبنان
3- خليل داود عوض- الذي التحق بقوات الثورة الفلسطينية واستشهد في لبنان
4- حامد أبو حجلة
5- نهاد أبو حجلة
6- أياد الخطيب
7- جمال أبو ملوح
8- علي أبو حجله
9- زاهر سلمان
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الشهيد القائد "أمير الكتائب " زاهر سلمان
بسم الله الرحمن الرحيم
بيان صادر عن قيادة كتائب شهداء الأقصى في فلسطين
قال تعالى "إنما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فسادا أن يقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم وأرجلهم من خلاف أو ينفوا من الأرض ذلك لهم خزي في الدنيا و لهم في الآخرة عذاب عظيم" صدق الله العظيم
يا جماهير شعبنا العظيم.. يا شعب البطولات والتضحيات.. أيها النشامى الأحرار المدافعون عن كرامة شعبنا العظيم... هكذا يرحل العظماء... مضرجين بدماء العز والشرف والكرامة... أبداً ما هانت كرامتنا... أبداً ما ضعفت عزائمنا... بدمائنا وأشلاؤنا نواصل مسير الشرف والعزة... هكذا يكون الرحيل مرضاة لرب الأرض والسماء و عنوانا للرجولة والإباء والرفض لكل دعاة الاستسلام والهزيمة... في خضم هذه المرحلة السياسية والهامة التي تمر بها قضيتنا الفلسطينية وسط مؤامرات الأعداء ومكائدهم الشريرة التي تستهدف قضيتنا ووحدتنا واليوم وفي الذكرى الأربعين لن ننعي بل نهنئ الأمة الإسلامية والعربية وشعبنا الفلسطيني المجاهد باستشهاد القائد المجاهد ابن كتائب شهداء الأقصى
زاهر عبد العزيز محمد سلمان ( أمير الكتائب )) ابن بلدة ديراستيا الصمود
حيث طلت علينا فئة ضالة بعيده كل البعد عن القيم الدينية والأعراف الوطنية لتنفذ ما رسمه لهم أسيادهم في جهاز الشين بيت حيث أقدمت هذه الفئة المجرمة على تصفية الشهيد المناضل ابن كتائب شهداء الأقصى موظفين في ذلك كل الإمكانيات الرخيصة والمدعومة من بعض ضباط المخابرات "الإسرائيلية" في مستوطنة أرايئيل وقدوميم والذي يدعى "مكمل"، وعليه فإننا في كتائب شهداء الأقصى في الذكرى الأربعين نؤكد على ما يلي:-
أولاً: أن تصفية الشهيد زاهر سلمان على يد المأجورين وهم معروفين لدينا أصحاب السوابق الأمنية والجنائية والاعتداء على الشرفاء وعلى البيوت الآمنة في سلفيت ومن شاركم سواء في التنفيذ والتخطيط لهي جريمة بحق كل الشرفاء و المناضلين من أبناء هذا الوطن، وإن الكتائب تعتبر تنفيذ هذه الجريمة على يد هؤلاء العملاء جاء على خلفية وطنية وذات دوافع أمنية لتصفية المطاردين والشرفاء ويقف من ورائها الاحتلال الصهيوني والمخابراتي.
ثانياً: أن كتائب شهداء الأقصى تحمل المسؤولية الكاملة عن كل ما حصل من تداعيات اجتماعية أو قانونية أو وطنية على خلفية هذه الجريمة النكراء التي نفذت بدم بارد وما نتج عنها للفاعلين وهم معروفين لدينا.
ثالثاً : نعتبر مقتل المدعو العميل فائق أحمد ماضي على يد الكتائب جاء رداً على اغتيال الشهيد زاهر سلمان ويوجد لدينا ما يثبت انه عميل ومرتبط مع المخابرات "الإسرائيلية" وملفه موجود لدى الأجهزة الأمنية
رابعاً : ليعلم القاصي والداني أن تصفية الشهيد زاهر سلمان ابن فلسطين وابن كتائب شهداء الأقصى ومحافظة سلفيت لن يمر دون حساب وعقاب، ونعتبر كل من نفذ وشارك في تنفيذ هذه الجريمة مطلوب لكتائب شهداء الأقصى في فلسطين، وان رصاص الكتائب سيصل إلى رأس كل من شارك وخطط في العملية الجبانة التي استشهد فيها الشهيد البطل زاهر سلمان.
يا كل الشرفاء في هذا الوطن المبارك.. يا أبناء الشهيد الخالد ياسر عرفات.. ويا أخوة كل الشهداء البررة.. فإننا نعاهدكم ونقسم بأن نبقى سائرون في طريق النصر والحرية حتى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، قال تعالى "وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون" صدق الله العظيم
وكتائب شهداء الأقصى إذا قالت فعلت وإذا وعدت أوفت وإذا ضربت أوجعت المجد للشهداء .. والعزة للأسرى.. والشفاء للجرحى.. والموت للعملاء الخونة
وإنها لثورة حتى النصر ...أو الشهادة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الاستشهادي حامد أبو حجلة
الشهيد في سطور :
ولد الشهيد حامد أبو حجلة في نابلس بتاريخ 24/7/1977 ، تلقى علومه الابتدائية في مدارس نابلس وانهى الدراسة الثانوية العامة الفرع العلمي بالمدرسة الثانوية الإسلامية بنابلس، توفي والده عام 92 وهو الصيدلي فالح أبو حجلة وكان نقيب الصيادلة بنابلس ونائب نقيب الصيادلة في الضفة، الشهيد هو الابن الخامس له أربعة أخوة وشقيقة واحدة تعود جذور عائلته لبلدة ديراستيا جنوب غرب سلفيت وعائلته معروفة ولها مكانة رفيعة وسط الأهالي .
بعد إتمام الشهيد دراسته الثانوية التحق بجامعة النجاح قسم الهندسة المعمارية وكان أحد ابرز نشيطي الكتلة الإسلامية المر الذي أهله للفوز بعضوية مجلس الطلاب بالجامعة والذي تقوده الكتلة الإسلامية للعام 99-2000 وكذلك كان أميرا ومسؤولا عن شباب الكتلة الإسلامية في كلية الهندسة والشهيد حامد اعتقل عدة مرات في سجون الاحتلال الصهيوني إلا انه كان رمزا للصمود والثبات وعدم الإدلاء بأي معلومات عن أعماله وتحركاته وكان يفرج عنه في كل مرة بعد قضاء فترة في التحقيق يصفه زملاءه بأنه هادئ جدا صاحب البسمة الدائمة، كان الشهيد حامد بارعا في أداء اللقطات التمثيلية والمسرحية المقلدة لجنود الاحتلال الذين يتعرضون للمواطنين الفلسطينيين بالضرب والتعذيب في السجون وعلى الحواجز الصهيونية.
انطلق حامد أبو حجلة ابن كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس وبتاريخ 1/1/2001 وهو يحمل معه عدة كيلو جرامات من مادة تي ان تي من منزله الكائن في حي الجبل الشمالي في مدينة نابلس إلى حيث هدفه المنشود وفور وصوله مدينة نتانيا في الوقت المناسب دوى صوت الانفجار الذي أعلن عنه الشهيد حامد الانفجار الذي هز أركان دولة العدو الصهيوني حيث أوقع ما يزيد عن أربعة وخمسين صهيونيا بين قتيل وجريح ف يحين ارتفعت روحه الطاهرة إلى بارئها وكان استشهاد حامد أبو حجلة بمثابة تجديد للعهد والبيعة على مواصلة طريق الشهداء طريق الجهاد وبل الأرواح والاموال رخيصة في سبيل الله تعالى وفي سبيل تحرير كافة المقدسات الإسلامية.
"روح حامد ،أبت إلا وأن تعانق روح هاشم بعد التعاهد على اللقاء في عليين"
لم أقف يوماً عاجزةً أمام كتابة بعض العبارات التي تليق بشهيد ضحى بروحة كي تحيى فلسطين ويحيى الآخرون مثلما وقفت عاجزة أمام شهيد هو أكرم منا جميعا في ليلة رغم بردها القارص وسوادها الحالك إلا أنني أجبرت نفسي على السهر لإعداد تقرير يحاكي إنساناً ما غاب عن بالنا لحظة واحدة، فان ذهب الجسد فالروح باقية.

فحامد، الصادق، الطاهر، المخلص، إخلاصا يليق بأرض مقدسة، والصادق بكل المعاني والمشاعر التي سكنت وجدانه تجاه دينه ووطنه، والطاهر طهارة رسول الله جسدا وقلبا وروحا.
هي أيام معدودة تفصل الثاني والعشرين من كانون الأول من عام 2000م يوم استشهد الاستشهادي هاشم النجار، عن الأول من كانون الثاني لعام 2001م يوم فاضت روح حامد الطاهرة إلى بارئها. من يدري ربما عاهد حامد روح هاشم على اللقاء في جنة عليين.
"فشهادة هاشم فرقت بين الأصدقاء في جامعة النجاح ولكن شهادة حامد جمعت بينهما في جنة الفردوس .
"حامد أبو حجلة من يكون ؟؟؟ "
حامد فالح أبو حجلة المولود في 24-7-1977م في مدينة نابلس لعائلة تعود جذورها إلى بلدة ديراستيا جنوب غرب سلفيت. وعائلته معروفة بالغنى ويسر الحال ودورها النضالي، وعائلة الشهيد تسكن في الجبل الشمالي بنابلس أتم تعليمه الابتدائي في مدارس نابلس وأنهى الدراسة الثانوية العامة الفرع العلمي بالمدرسة الإسلامية بنابلس، للشهيد أربعة اخوة وشقيقة واحدة. والده الصيدلي فالح أبو حجلة، كان نقيبا للصيادلة بنابلس ونائبا لنقيب الصيادلة في الضفة حتى وفاته عام 1992م، يصفه زملاؤه بالهادئ جدا وصاحب البسمة الدائمة، التحق بجامعة النجاح ليدرس الهندسة المعمارية وكان في السنة الخامسة يوم استشهاده.
وكان الشهيد حامد إلى جانب دراسته يهوى الرسم وكرة القدم وفن التمثيل.
" حامد أبو حجلة " أسد كتائب عز الدين القسام "
لا أحد ينكر أن حامد كان عضوا بارزا في الكتلة الإسلامية حيث لقب أمير الكتلة الإسلامية في كلية الهندسة وفاز بعضوية مجلس الطلبة الذي قادته الكتلة الإسلامية برئاسة الأخ المجاهد قيس عدوان للعام 1999-2000م وكان مسؤولا عن لجنة التخصصات في المجلس، والشهيد أبو حجلة كان يلعب دورا بارزا في العروض الكشفية والمسرحية التي تنظمها الكتلة الإسلامية وكان يؤدي أدوار اليهود لان مظهره الخارجي أشقر وطويل "يشبه اليهود الشكناز" ونشرت صورة سابقة له وهو يرتدي زي محقق يهودي يمارس التعذيب مع معتقل فلسطيني مكبل بالقيود التقطت له أثناء معرض طلابي.
أطلقت حركة حماس عليه لقب " أسد كتائب عز الدين القسام " وذلك في بوستر حمل صورته وهو يحمل راية خضراء في نشاط للكتلة الإسلامية في جامعة النجاح.
" حامد أبو حجلة " حكاية مريرة مع سجون الاحتلال "
اعتقل الشهيد البطل خلال دراسته الجامعية ثلاث مرات حيث اعتقل عام 1995م لمدة 10 شهور بتهمة الانتماء لحركة حماس، واعتقل مرة ثانية في 15-8-1998م لمدة 42 يوم واعتقل المرة الثالثة لمدة أربعين يوما في أثناء رحلة للجامعة خضع خلال الاعتقال لأبشع أنواع التعذيب فانخفض وزنه من ( 75 كيلوغرام إلى 61 كيلوغرام) على حد قول شقيقه فتحي.
"كان يعشق الشهادة"
أكد فتحي شقيق الاستشهادي حامد أن شقيقه اعتاد على إحياء شهر رمضان في المسجد ولم يكتف بالصلاة طيلة الليل بل كان يخرج من المنزل وبرفقته "غطاء نومه" وكان حامد دائماً يدعو دعاء الشهادة باستمرار.
" قبل استشهاده طلب من أخته ارتداء الجلباب"
ويقول فتحي أن حامد قبل استشهاده بأسبوع استلم مبلغ (500 ) شيكل مصروفاً له فناول شقيقته الصغيرة التي لم يتجاوز عمرها (12 عاماً ) (300 شيكل ) وطلب منها أن تشتري جلباباً ويضيف فتحي أن حامد تبرع بباقي مصروفه لصندوق الطالب الفقير وكان حامد معتاداً على بناء ذاته بذاته من خلال تجارة الكرتات الهاتفية ولم يعتمد على الأسرة في توفير مصاريفه اليومية.
ومما يجدر ذكره هنا أنه بعد استشهاد حامد وتأثراً به قامت طالبتان بارتداء الحجاب وفاءً لروح الشهيد.
"حامد الفارس الأصيل الذي ترجل في نتانيا، ليزرع الرعب في صفوف الصهاينة"
اختار حامد مساء الأول من كانون ثاني لعام 2001م موعداً لتفجير سيارته المفخخة في شارع هيرتزل الذي يتقاطع مع شارع ديزنكوف بالقرب من مبنى بلدية نتانيا، مما أدى ؟ حسب إعلان العدو ؟ إلى إصابة 55 صهيونياً وتدمير 34 محلاً تجارياً و24 سيارة.
ويقول شقيق الشهيد أن حامد قد خرج يوم الاثنين 1-1-2001 من المنزل الساعة الثانية بعد الظهر بعد أن استحم ونوى الصيام، وعندما وقعت العملية الساعة السادسة مساءً سمعنا النبأ مباشرة من أخبار التلفاز الإسرائيلي، ولكن بعد يومين من غيابه ازداد قلق العائلة عليه وبدأت الشكوك تراودهم، ويضيف استمر البحث عنه لمدة أسبوع إلى أن وجدنا في صبيحة أحد الأيام مغلفاً تحت باب الصيدلية أرسله لنا على ما يبدو الجهاز العسكري لحماس يخبرنا أن حامد هو منفذ العملية وأرفقوا مع الرسالة مجموعة صور.
وحول ردة فعل الوالدة يقول فتحي حاولنا تهيئتها للنبأ تدريجياً بعد أن أخبرناها أن حامد اعتقل من قبل الجيش الإسرائيلي بعد إصابته بجروح خطيرة، ولكن وقبل أن أكمل حديثي سمعت نبأ استشهاده من محطة ( mbc) فانهالت دموعها حزنا على ولدها.
وأكد شقيق الشهيد أن جثمان الشهيد الطاهر ما زال محتجزاً لدى سلطات الاحتلال وترفض تسليمه.

Palboy
04-13-2013, 04:36 PM
http://sphotos-b.xx.fbcdn.net/hphotos-ash3/c0.0.403.403/p403x403/538458_406180612789950_1317241892_n.jpg

ابن الكرامة
04-15-2013, 08:49 AM
http://1.bp.blogspot.com/_G6pRLySExeY/SXyRdndYw9I/AAAAAAAAABI/7wXqjl-2Zck/s320/we-sall-return.jpg