...:: قريبــا ::......:: قريبــا ::......:: قريبــا ::......:: قريبــا ::...

يا طـالـب المـجــد فـي عجــور مــورده =عـــذب مـعـيــن يـروّي غــلــة فـيـنـــــا=شــــم الأنــــــوف أبــاة دام عـــزهــــــم =هـــم الأوائــل إن نــادى مـنــاديــــــنــــا=تـفـوح يـا بـاقـة الأزهـــار فـي وطـنــي =فــوح الأريـــج ونـفـح الطيــب يغـريـنـا كلمة الإدارة


دورة أنظمة الصحة العامة والبلديات       »     السلامـة في الـمناجم و المحـاجر       »     دورة تنمية مهارات مسئولي الاتصال والتعاون الدولي       »     4 وسائل طبيعية للتخلص من النمل في المنزل       »     4 أسباب لتجنب أكل السندويشات المغلفة بالبلاستيك       »     دراسة: الفطر والمكسرات أثناء الحمل تفي الطفل من الأكزيما       »     علاج مشكلة الشخير بالأعشاب       »     عدم تحمل الطعام       »     الجوز...يخفض الكوليسترول ويقوي المناعة       »     هل يمكن علاج الإمساك بزيت الزيتون؟       »     الزعتر وعصير البصل لمحاربة السعال       »     ما هي الفوائد الصحية للفانيلا؟       »     شاي الرمان ...       »     مشروبات تخفف حموضة وحرقة المعدة       »     الشاي..       »     هل السمن أفضل من الزبدة؟       »     علماء: الثوم يقي من أمراض القلب       »     الكركم يحمي من 8 أمراض خطيرة       »     هل تبدو أكبر من سنك؟ تجنب هذه الأطعمة       »     القرفة.. مهلكة مرض السكري وحارقة دهون الجسم       »    

آخر 25 مشاركات
نقوش من وحي الزمان (اقتباسات) (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          اليوم الذكرى 47 لاغتيال الأديب غسان كنفاني.. (الكاتـب : أمان - )           »          دورة أنظمة الصحة العامة والبلديات (الكاتـب : نيرمين حسن - )           »          السلامـة في الـمناجم و المحـاجر (الكاتـب : مركز تدريب الخليج - )           »          دورة تنمية مهارات مسئولي الاتصال والتعاون الدولي (الكاتـب : نيرمين حسن - )           »          متى يكون تورّم القدمين مؤشر خطر؟ (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          4 وسائل طبيعية للتخلص من النمل في المنزل (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          10 نصائح للتعامل مع طفل يعاني الاكتئاب (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          تاريخ القدس عبر العصور 1 (الكاتـب : اسماعيل السلاق - آخر مشاركة : م .نبيل زبن - )           »          موسوعة صور القدس- زهرة المدائن (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          4 أسباب لتجنب أكل السندويشات المغلفة بالبلاستيك (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          دراسة: الفطر والمكسرات أثناء الحمل تفي الطفل من الأكزيما (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          علاج مشكلة الشخير بالأعشاب (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          عدم تحمل الطعام (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          الجوز...يخفض الكوليسترول ويقوي المناعة (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          هل يمكن علاج الإمساك بزيت الزيتون؟ (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          الزعتر وعصير البصل لمحاربة السعال (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          ما هي الفوائد الصحية للفانيلا؟ (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          شاي الرمان ... (الكاتـب : أمان - آخر مشاركة : م .نبيل زبن - )           »          مشروبات تخفف حموضة وحرقة المعدة (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          الشاي.. (الكاتـب : أمان - آخر مشاركة : م .نبيل زبن - )           »          هل السمن أفضل من الزبدة؟ (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          علماء: الثوم يقي من أمراض القلب (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          الكركم يحمي من 8 أمراض خطيرة (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          هل تبدو أكبر من سنك؟ تجنب هذه الأطعمة (الكاتـب : م .نبيل زبن - )


 
 
العودة   منتديات عجور > منتدى الصحة والرياضة > منتدى الدواء والغذاء البديل و الماكروبايوتيك
 
 

منتدى الدواء والغذاء البديل و الماكروبايوتيك منتدى خاص بالطب و الغذاء البديل والعلاج بالاعشاب و والانظمه الغذائية والاستشفاء بالغذاء

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-27-2012, 03:28 AM   #1
م .نبيل زبن
المؤسس
 
الصورة الرمزية م .نبيل زبن
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: Jordan
المشاركات: 31,129
Shr7 علم الماكروبايوتيك معناه و غايته


شاع في أيامنا هذه مصطلح يطالعنا في كثيرٍ من وسائل الإعلام، ولا سيما الطبِّية منها،
هذا المصطلح هو (الماكروبايوتيك)، فما المقصود به؟ وما الغاية منه؟

الماكروبايوتيك:
هو علمٌ قائمٌ على الرجوعِ إلى الطبيعةِ التي خَلَقَها اللهُ، وسخَّرها لعباده، ليس فقط للشِّفاء من الأمراض؛ بل للحُصُول على المناعة والمقاومة اللازمة لبقاء جسم الإنسان في أفضل حالات التوازن والاستقرار.

وهو علمٌ قائمٌ على الابتعاد عن كلِّ ما هو صناعي؛ سواء كان من الأطعمة الخالية من الاستقرار والتوازن، أم من العقاقير الطبِّية التي تعمل عملَ المُسكِّن فقط، وتخفي الأعراضَ الظاهرية، ولا تستأصل المرضَ من جذورهِ، وتسبِّب أعراضًا جانبية ربما تكون خطيرة جدًّا.

يقول هنري بيلر: "غالبيةُ الأدوية يُرَوَّج لها في البداية إعلاميًّا على أنَّها أدويةٌ معجزة، وعندما تُكشَف حقيقة سُمِّيتها وأضرارها الجانبية، تُسحَب من الأسواق بصمت؛ لتُطرَح بعدها أدويةٌ جديدة أعلى سُمِّية".

عندما يُصابُ الجسم بالآلام والأورام؛ ابتداءً بالرشح، وانتهاءً بالأمراض التي لم يُعرَف لها علاجٌ حتى الآن، فإنما تكون هذه الآلامُ والأورام مجرَّد تحذيراتٍ، يُقَدِّمها الجسمُ من غذاءٍ فاسد، أو سلوك خاطئ؛ يقول - تعالى -: ﴿ وَمِنْ كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ ﴾ [الذاريات: 49]، وانطلاقًا من هذه الآيةِ الكريمة، سنفهمُ قوانين الحياة القائمة على تكامُلِ الأضداد، وهي: الذَّكر (يانغ) الذي يحمل القوَّة الجاذبة، والأُنثى (ين) التي تحملُ القوةَ النابذة.

فهل تعلمُ أن كلَّ ما في الوجود قائمٌ على تكامُل هذه الأضداد؟
حتَّى في الأمراض التي نُصاب بها، ولا نعرفُ أسبابَها، ولا طريقةَ معالجتها؛ أي: عندما يكون المرضُ من نوعٍ أنثى كالإسهال مثلاً، فإن الجسمَ يحتاجُ إلى معالجٍ من نوعٍ ذكر.

ومن أجل فَهْم هذه الأضداد، والتمييز بينها، أُقَدِّم لكم بعضَ الفروق بين الأُنثى (ين)، والذَّكر (يانغ):
الأنثى (ين): كلُّ شيءٍ يكونُ في شكله مُنبسطًا، وخفيفَ الوزنِ والكثافة، ويكون رَطبًا؛ لاحتوائه على مقدار كبير من الماء، ويتدرَّج بين الألوان التالية:
بنفسجي، كحلي، أزرق، أخضر، وهو طويلٌ في شَكله مقارنةً بالذكر، وينمو في المناطقِ الحارَّة.

الذكر (يانغ): هو كلُّ شيءٍ منقبض على نفسه، ذو كثافة عالية وجَفاف وثِقَل، ويكون متدرِّجًا بين الألوان التالية: أحمر، برتقالي، أصفر، وهو قصيرٌ موازنةً بالأنثى، وينمو في المناطق الباردة.

أمثلةٌ مفيدة لتعَرُّفِ الذَّكر والأُنثى من الخَضراوات:
الخضراوات الإناث: عروق، أوراق خُضر، مَقْدونِس، نعناع، كَرَفْس، خَس.

الخضراوات الذُّكران: جذور، يَقطين، لِفت، (شَوَنْدَر)، فُجْل (أوراق الفُجْل أُنثى).

ولا بدَّ أن نعرفَ أن هذا العلمَ - أي: الماكروبايوتيك - قائمٌ على العودة إلى الطبيعة بنباتاتها، وليس على ما تحويه من حَيَوانات، منطلقة من القاعدة القائلة: "إنَّ الأغذيةَ الحيوانيَّة هي من الكماليَّات، وليست من الأساسيَّات".

ولربما يسأل أحدُنا نفسَه: من أين لنا أن نحصلَ على الغذاء والكالسيوم، إذا اجتنبنا الحليبَ ومشتقَّاته؟
والجواب سهلٌ ويسير، ولكنه صعبُ التقبُّل على غير النباتيين، وهو: أن الأجبانَ والألبانَ التي نعتقد أنها تُعطينا الكالسيوم المفيد للجسم - هي على العكس تُعطينا الكالسيوم على هيئة بروتين، إضافةً إلى الشحوم والدُّهون.

إن تناولَ مقدار كبير من البروتين الحيواني، إضافةً إلى تناول مقدار كبير من السكَّر البسيط المكرَّر - يسبِّب الامتصاصَ العكسيَّ للكالسيوم، وغيره من المعادن من العظام إلى الدم، إضافةً إلى أنَّ الأجبان والألبان تسبِّب الحساسية أحيانًا، وتشكِّل أورامًا في المبايض والثَّدي، وقد تسبِّب سرطان الثَّدي.

وما يجب تأكيدُه: أنَّ الجسم لا يستطيعُ استخدامَ الكالسيوم إلا بعد تحويله إلى شواردَ، بمساعدة الفيتامين (ك)، المتوفر بكثرة في الأوراق الخضر عمومًا، والأوراق الخارجية للملفوف خصوصًا.

إذاً من أين نحصل على الكالسيوم؟
الجواب: إنَّ الكالسيوم يتوفَّر بمقدار يفوق ما في الحليب بكثير في الأصناف التالية: المقدونس (وهو أكبرُ مدرٍّ لحليب المرأة)، والفُجْل وورقه، واللفت، واللوز، والقمح الكامل، والرُّز الكامل، وبعض الأعشاب البحرية.

الحبوب الكاملة:
إن ما يجب التنويه به أنَّ الماكروبايوتيك يعتمد اعتمادًا كبيرًا على الحبوب الكاملة، التي تُقوِّم اتِّزانَ الجسم؛ لأن الرُّزَّ الكامل على سبيل المثال يتكوَّن من القشرة (يانغ)، واللبِّ (ين)، فإذا اقتصرنا على تناول الرُّزِّ المقشور فقط، فإننا نتناول بذلك القوةَ النابذةَ فحسب، التي تسبِّب الارتخاء والتمدُّد، وهذا يسبِّب أمراض الدَّوالي، والقولون مع مرور الوقت.

ملاحظات مهمَّة من علم الماكروبايوتيك:
♦ يجب تناولُ الطعام باعتدال، ومضغُ اللقم 30 مرَّة على الأقل؛ لأن تناولَ الطعام الفائض يقلب النوعية، وإن المضغَ الجيد للطعام يُظهر الطَّعمَ
الحقيقيَّ للطعام، وَفق قاعدة: "امضَغ شرابَك، واشرَب طَعامَك".

♦ النَّشَويات لا تسبِّب السمن؛ برهان ذلك: لا نجد شخصًا نباتيًّا يُعاني السمن.

♦ استعمل الملحَ البحريَّ بقلَّة عوضًا عن الملح الأبيض المكرَّر؛ لأنه ضارٌّ.

♦ تجنَّب القَلي بدرجات حرارة عالية، ولمدَّة طويلة، "إن الشيبس والبطاطا المقلية تحتوي على مادَّة الأكريلاميد المسرطنة".

♦ أفضل غذاء للدِّماغ هو الذي يحتوي على المعادن من نوع أنثى: البوتاسيوم، والفوسفور، وهي متوافرة في الأوراق الخُضْر، واليقطين، والسِّمسِم.

♦ لا تتناول الطعام قبل النوم مباشرةً، ولكن قدِّمه ساعتين إلى ثلاث ساعات على الأقل.

♦ اشرب السوائلَ فقط عند الشعور بالعطش؛ لأن الماء يحتوي على قوَّة أنثى؛ فكثرتُه تسبِّب نقصَ الحيوية؛ لأن الماء يمدِّد الدم، ويَخفض الحرارة، ويَحد من قدرة الخلايا على الحياة، ويسبِّب الماءُ أيضًا تعبَ القلب والكُليتين؛ لأنه يُجبرهم على العمل المجهد من غير فائدة.
♦ تجنَّب شربَ الماء أو تناول الفاكهة في أثناء الأكل، أو بعد تناول الطعام مباشرةً، "إن تناولَ مقدار كبير من السُّكَّر البسيط يؤدي إلى تحوُّله إلى أحماضٍ بعد التخمُّر، وهذه الأحماضُ تسبِّب انخفاضًا في مقدار شوارد الكالسيوم في الدم".

♦ للتحقُّق منَ الحصول على جميع أنواع المعادن والفيتامينات، يجب تناول 4 إلى 5 أنواع من الخضراوات الموسميَّة، والبلدية المختلِفة.

وبعدُ فهذه نُبذة موجزة عن الماكروبايوتيك، يمكننا أن نتعرَّف من خلالها على أهمية العودة إلى الطبيعة والحياة السهلة اليسيرة، فما من نباتيٍّ يعاني تدهورًا في صحَّته، وأغلبُهم من المعمَّرين.

مع تمنياتي أن يحصلَ كلُّ شخصٍ على الفائدة من هذه المقالة، ليُحافظ الجميعُ على أجسامهم في صحَّة وعافية تامَّة كاملة.



__________________
الفاتحة لروح المرحوم اخي محمد زبن

هم عند قلبي بل وقلبي عندهم
وإذا بثثت الوجـــد بثوا وجدهم
ومعي أراهم لا أفارق قصدهـم
سعدت حظوظي إذ رضوني أبنهـم
والفخــــر لـي أنــــي إليهــــم أنسـبُ
م .نبيل زبن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-27-2012, 02:27 PM   #2
أمان
عضو ملكي
 
الصورة الرمزية أمان
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 29,272
افتراضي


شكرا الك أخوي نبيل جعل ربي ما تثرينا به في ميزان حسناتك

يعطيك ألف عافية ............
أمان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-03-2012, 04:03 PM   #3
شذى العطور
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية شذى العطور
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 5,607
افتراضي


طرح رآقي جزآك آلله كل خير
وامتع روحك بآلجنآن
دُمتَ بِهذآ الع ـطآء أإلمستَمـرٍ


__________________
شذى العطور غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-08-2012, 09:18 AM   #4
Palboy
عضو برونزي
 
الصورة الرمزية Palboy
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 2,424

مـجـمـوع الأوسـمـة: 1

وسام الشرف



افتراضي

حقيقة ان لم اعرف هذا المصطلح( المايكروبيوتيك) الا في منتدى عجور اليوم

فشكرا لمنتدى عجور الذي يقدم لنا المفيد و الممتع بشكل جميل و راقي
__________________
Palboy غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-08-2012, 08:56 PM   #5
نور الهدى
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية نور الهدى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 9,488

مـجـمـوع الأوسـمـة: 1

الادارية المتميزة



افتراضي



مقال فيه من الفائدة الكثير وزاخر بالمعلومات الجديده جزاك الله خيرا

__________________
سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته.
نور الهدى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-09-2012, 09:16 AM   #6
ابو ايهم السراحنة
المدير العام
 
الصورة الرمزية ابو ايهم السراحنة
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 11,113
افتراضي

__________________
ابو ايهم السراحنة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-19-2012, 06:09 PM   #7
نسيم الوادي
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية نسيم الوادي
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 10,903

مـجـمـوع الأوسـمـة: 1

العضو المميز



افتراضي

__________________
نسيم الوادي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-09-2019, 06:09 PM   #8
م .نبيل زبن
المؤسس
 
الصورة الرمزية م .نبيل زبن
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الدولة: Jordan
المشاركات: 31,129
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
__________________
الفاتحة لروح المرحوم اخي محمد زبن

هم عند قلبي بل وقلبي عندهم
وإذا بثثت الوجـــد بثوا وجدهم
ومعي أراهم لا أفارق قصدهـم
سعدت حظوظي إذ رضوني أبنهـم
والفخــــر لـي أنــــي إليهــــم أنسـبُ
م .نبيل زبن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
معناه, الماكروبايوتيك, علم, غايته


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:33 PM بتوقيت عمان


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
[ Crystal ® MmS & SmS - 3.6 By L I V R Z ]
mess by mess ©2009