يا طـالـب المـجــد فـي عجــور مــورده =عـــذب مـعـيــن يـروّي غــلــة فـيـنـــــا=شــــم الأنــــــوف أبــاة دام عـــزهــــــم =هـــم الأوائــل إن نــادى مـنــاديــــــنــــا=تـفـوح يـا بـاقـة الأزهـــار فـي وطـنــي =فــوح الأريـــج ونـفـح الطيــب يغـريـنـا كلمة الإدارة


مبارك .........مبارك لعجور ومنتديات عجور       »     عجور التاريخ و الحضارة - الحلقة الثانية       »     سجل الوفيات لعجور ١٣٢٠هـ -١٣٣٠هـ ١٩٠٢م - ١٩١١م       »     عجور التاريخ و الحضارة       »     ميزانية قرية عجور - 1939       »     عجور - وقوعات الزواج 1915م       »     عهد عشائر عجور بالحفاظ على اراضي عجور المشاع و عدم بيعها لل       »     اول أحصاء(حصر نفوس) موثق لسكان عجور1878م       »     أراضي عجور المشاع - حصري       »     اسماء من عجور مطلوبون للضريبة 1       »     ضريبة الانتداب البريطاني "3"       »     عجور - لجنة 18 ( اللجنة القومية لعجور)       »     أراضي عجور الحكر       »     عجور التاريخ و الحضارة-الحلقة الثالثة       »     علم النفس الاجتماعي       »     ملوك المملكة الاردنية الهاشمية       »     موسوعة صور القدس- زهرة المدائن       »     دليل الجامعات العربية و العالمية       »     روائع الشعر العالمي       »     موسوعة الاصول و القبائل العربية كاملة       »    

آخر 25 مشاركات
ملف عن الحج وما يتعلق به (الكاتـب : نور الهدى - آخر مشاركة : قلم حزين - )           »          كبرت بنتــي / قصة مؤثرة (الكاتـب : أمان - آخر مشاركة : قلم حزين - )           »          مبارك .........مبارك لعجور ومنتديات عجور (الكاتـب : م .نبيل زبن - آخر مشاركة : نور الهدى - )           »          عجور التاريخ و الحضارة - الحلقة الثانية (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          سجل الوفيات لعجور ١٣٢٠هـ -١٣٣٠هـ ١٩٠٢م - ١٩١١م (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          عجور التاريخ و الحضارة (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          ميزانية قرية عجور - 1939 (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          عجور - وقوعات الزواج 1915م (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          عهد عشائر عجور بالحفاظ على اراضي عجور المشاع و عدم بيعها لل (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          اول أحصاء(حصر نفوس) موثق لسكان عجور1878م (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          أراضي عجور المشاع - حصري (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          اسماء من عجور مطلوبون للضريبة 1 (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          ضريبة الانتداب البريطاني "3" (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          عجور - لجنة 18 ( اللجنة القومية لعجور) (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          أراضي عجور الحكر (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          عجور التاريخ و الحضارة-الحلقة الثالثة (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          كيف و متى تحدثين طفلك عن التحرش ؟ (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          قصص اطفال للبنوتات الحلوين (الكاتـب : اميرة عجور - آخر مشاركة : م .نبيل زبن - )           »          علم النفس الاجتماعي (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          ملوك المملكة الاردنية الهاشمية (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          موسوعة صور القدس- زهرة المدائن (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          دليل الجامعات العربية و العالمية (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          روائع الشعر العالمي (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          موسوعة الاصول و القبائل العربية كاملة (الكاتـب : م .نبيل زبن - )           »          ضيف اليوم بصراحة (الكاتـب : Big heart - آخر مشاركة : ajoor - )





إضافة رد
قديم 05-07-2013, 12:51 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
م .نبيل زبن
المؤسس
 
الصورة الرمزية م .نبيل زبن
إحصائية العضو







 

م .نبيل زبن غير متواجد حالياً

 


افتراضي عراق سويدان


عراق سويدان

تقع الى الشمال الشرقي من غزة وعلى بعد27كم، منها و ترتفع 100م عن سطح البحر، يمر بها طريق الفالوجة-المجدل. تبلغ مساحة اراضيها 7529 دونما تحيط بهااراضي قرى كرتيا، الفالوجة، كوكبا، بيت عفا. قدر عدد سكانها عام 1922حوالى (349)نسمة، وفي عام1945 (660)نسمة. انشئت مدرسة القرية عام 1942. ويوجد بالقرية مدافن لمجاهدين واولياء من مواقعها الاثرية خربة الشيخ محمد، وخربة الشيخ عبد الله. بعد خروج الانجليز في 15/ 5/ 1948 استولى العرب الفلسطينيون على مركز الشرطة، الواقع على راس اكمة مشرفة على سهل واسع، عند تقاطع الطرق التي تربط بلاد غزة بديار يافا وجبال الخليل. وباءت جميع محاولات اليهود لاحتلال المركز بالفشل وخسروا في احدىمعاركهم 100قتيل ومصفحتين وعدد من البنادق. ولكن في النهاية احتلت المنظمات الصهيونية المسلحة القرية وقامت بتشريد اهلها البالغ عددهم عام 1948(766)نسمة، وكان ذلك في 10/ 11/ 1948 ومن ثم هدمتها . ويبلغ مجموع اللاجئين من هذه القرية عام 1998 حوالي (4702)نسمة. وأقيمت على اراضيها مستعمرة(ياد ناتان) عام 1953، ومستعمرة(عوتسم) عام 1955، ومستعمرة(سدي يواق)عام1956.



























رد مع اقتباس
قديم 05-07-2013, 12:51 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
م .نبيل زبن
المؤسس
 
الصورة الرمزية م .نبيل زبن
إحصائية العضو







 

م .نبيل زبن غير متواجد حالياً

 


افتراضي


المهجر من قرية عراق سويدان 1948م الراوي/

عبد مسلم عبد الكريم الجعيدي
مكان الميلاد وتاريخه: عراق سويدان، 1936م
البلدة الأصلية: عراق سويدان
مكان الإقامة: الشيخ رضوان
الحالة الاجتماعية: متزوج
التاريخ: 07/10/2001م
س/ ما هي بلدك الأصلية؟ وما هي القرى المحيطة بها مع تحديد جهة كل منها؟
البلدة الأصلية هي عراق سويدان ويحدها من الشرق قرية كرتيا ومن الشمال قرية بيت عفا وقرية عبدس ومن الشمال الغربي جولس ومن الغرب المجدل والجنوب الغربي كوكبة ومن الجنوب قرية برير.

س/ أعطني وصفاً لبلدتك (البيوت، المساجد، البيارات، المطحنة، السوق، البئر، أماكن أثرية)؟
القرية تقع على تله عالية منبسطة تقريباً ومساحتها 35 دونم وفيها ثلاث شوارع من الشمال إلى الجنوب وفيها ثلاثة شوارع من الغرب إلى الشرق و كانت بيوتها قليلة وعدد سكانها كان حسب الإحصائيات الرسمية سنة 1945م قبل الهجرة بسنتين 660 نسمة. لم يكن فيها السوق بالمعنى الصحيح بل كان فيها دكاكين صغيرة وفيها مسجد وفيها بئر ماء يدار بحبل يجره جمل يمثل الساقية بالطريقة البدائية و بها مدرسة هذه المدرسة حتى الصف الخامس كانت مخصصة لطلاب عراق سويدان وكوكبة وبيت عفا وعبدس كان عدد الطلاب 107 طالب قبل الهجرة بخمس سنوات.
البلدة يخترقها شارع رئيسي من يافا من الغرب من جهة المجدل إلى الخليل وكان يوجد بها أماكن أثرية تتمثل في المغر مفرد مغارة وكانوا يعثرون على أباريق فخارية وجرار مصنوعة من الفخار ولكن لم تكن هنا بعثات أثرية لتحديد تلك الآثار.
س/ بماذا كانت تشتهر بلدتك؟
تشتهر بزراعة الحبوب مثل القمح والشعير والذرة والبقول والسمسم و العدس والفول وبعض الخضار وفيها محاجر كانوا يقطعون منها الحجارة ويصلحونها ثم يصدرونها إلى المجدل وغزة حتى يبنوا بها المدارس.

س/ هل كانت مستعمرات صهيونية (كبانية) على أراضي بلدتكم أو بجوارها (إن كانت الإجابة نعم، فأين وأعط وصفاً لها حسب ما رأيت بنفسك)؟
كانت بجوار بلدتنا مستعمرة صهيونية اسمها نقبا في الشمال الغربي من عراق سويدان.

س/ كيف ساعد الإنجليز الصهاينة على شراء الأراضي في منطقتكم؟
نعم، ساعد الإنجليز اليهود على شراء الأراضي في فلسطين كلها من ضمنها بلدنا عن طريق وسائل متعددة منها ضرب المحاصيل الزراعية و محاربة الفلاح في أرضه ولكن رغم ذلك فالفلاح لم يتخلى عن أرضه ولكن الذين باعوا الأرض هم الإقطاعيون وأولاد العائلات وكان الكثير يعرفهم وكانوا لهم إقطاعيات في القرى وهؤلاء باعوها لسماسرة والسماسرة مثل عبد الرحمن وغيره وكل هذا بدوره أوصلها لليهود.

س/ هل اشترى الصهاينة أرضاً من قريتكم؟
لم يشتر الصهاينة من أي فلاح من القرية ولم يبع الفلاح من عراق سويدان أرض لليهود وإنما الذي باع الأرض هم بعض الإقطاعيين الذين كانوا يملكون الأراضي الكثيرة في القرى وقريتنا المجاورة بعد أيام الحكم التركي وباعوها لليهود عن طريق السماسرة.

س/ متى كان الهجوم الصهيوني عام 1948 على بلدتكم؟
بلدتنا لم تتعرض لهجوم واحد بل لعدة هجمات وأكثر قرية في فلسطين في 1948م تعرضت للهجوم هي قرية عراق سويدان وقد بدأت المعارك قبل 15 مايو 1948م للاستيلاء على مركز عراق سويدان الذي يقع غرب البلد على تلة مرتفعة جداً بحوالي كيلو متر ونصف والذي يسيطر على هذا المركز يتحكم في كل القرى الموجودة حول هذا المركز، وكان الهجوم يستمر 24 ساعة دون انقطاع وفي النهاية بسبب خيانة الحكام العرب تمكن اليهود من قطع الطريق على عراق سويدان بين المجدل وعراق سويدان وبين الفالوجة والخليل وحاصروا الجيش المصري الذي كان موجوداً في قرية عراق سويدان وبيت عفا وكان يبلغ عدده عدة آلاف وحاصروه ومنعوا عنه الإمدادات واستمر الحصار عدة أشهر استطاعوا أن يحتلوا المركز بعد جهد شاق واضطر الجيش المصري الموجود في عراق سويدان وبيت عفا أن ينسحب تحت جنح الظلام وخلفه السكان تحت قصف المدفعية و الرشاشات الثقيلة إلى الفالوجة وانسحب الجيش المصري الموجود هناك و أظن أن القرية احتلت في شهر يناير 1949م.

س/ هل كان الناس يملكون أسلحة؟ وما هي أنواعها؟ وكم عددها تقريباً؟ ومن هم حملة السلاح في البلدة؟ ومن أين تم الحصول على قطع السلاح؟
الإنجليز قبل الانسحاب وزعوا على كل قرية عشرة بنادق ومع كل بندقية مشط من الفشك لكن هذه العشرة لا تكفي لمواجهة اليهود الذين كانوا مجهزين بأحدث الأسلحة وبعض الرجال اضطر لبيع ذهب زوجته لشراء السلاح و أذكر أنه كان في العائلة بندقية واحدة والقليل منهم كانوا مجندين مع الإنجليز استطاعوا الهروب بالبنادق التي كانت معهم ولكن كان عدد البنادق قليل لا يكفي للدفاع وهذا فوق طاقة الناس وكان ثمن مشط الرصاص نصف جنيه إسترليني وكان هذا عبء كبير على الناس ولكن رغم ذلك صمد الناس و منعوا اليهود من احتلال القرية إلى أن جاء الجيش المصري واستلمها منهم.

س/ هل كان حاملي السلاح مدربين تدريباً جيداً؟ وكيف تدربوا؟
حاملو السلاح لم يكونوا متدربين تدريباً جيداً بعضهم كان يعمل شرطياً مع الإنجليز وأكثرهم لم يمسكوا السلاح في حياتهم.

س/ قبل الهجوم لاحتلال القرية، هل قام الصهاينة بهجوم أو أكثر على قريتكم؟ و ما الذي حدث حينها؟
القرية شاهدت معارك كثيرة قبل احتلال المركز وبعده ولكن المركز في بادئ الأمر كان محاط بالجيش المصري وكان هو الهدف من الهجوم و في إحدى المرات هاجم اليهود القرية واحتلوها وانتصروا على المناضلين و جمعوا الناس في دار المختار شمال البلد كأسرى وعند الصباح عرف الجيش المصري أن القرية قد احتلت هي وقرية بيت عفا التي كانت قريبة منها فبدءوا يطلقون النار على اليهود في القرية وفي النهاية اقتحم الجيش المصري القرية ليخرج اليهود فهرب اليهود مذعورين ولم يتمكنوا من قتل الأسرى ولقد نجا الله الأسرى من شرهم من الجدير بالذكر أنه لم يصب أحد من القرية سوى فتاة واحدة أصيبت وكان عمرها حوالي 20 عاماً.

س/ من أي الجهات تم الهجوم على القرية وقت احتلالها؟ وفي أي وقت من اليوم؟
تم الهجوم على القرية من جميع الجهات من الجنوب من جهة برير حيث كانت مستوطنات يهودية وكانت برير قد احتلت من قبل اليهود ومن الشمال الغربي من المستعمرة التي كانت قريبة من أرض عراق سويدان وكانت اسمها مستعمرة نقبا.

س/ أعط وصفاً لتحرك الصهاينة لاقتحام القرية؟
كان الهجوم يبدأ بعد منتصف الليل والناس نيام وكان الهجوم يبدأ بمدافع الهاون والرشاشات الثقيلة تمهيداً لاقتحام القرية وكان المناضلون و المتطوعون الفلسطينيون المدافعون التابعون للحاج أمين الحسيني وأهالي القرية يتصدون لهم ولكن في هذه المرة كان الهجوم شديداً لأنه شمل قرى بيت عفا وعراق سويدان ومركز عراق سويدان ولم تكن هناك خطوط دفاعية عن القرية سوى نقطة واحدة جمع بها المناضلون وتمكن اليهود من اختراق الخطوط واقتحام القرية وأخذوا يجرون وراء الناس والنساء والأطفال في شوارع القرية ويرمونهم بالقنابل اليدوية ولكن الناس لشدة معرفتهم بأزقة القرية وبيوتها كانوا أقدر على الاختباء والهرب ولم تستشهد إلا فتاة واحدة، وعند الصباح لم يصمد اليهود في القرية أمام كثافة النيران المركزة من الجيش المصري واقتحم الجيش المصري المركز وانسحب اليهود من القرية.

س/ هل حدثت مقاومة لهذا الهجوم؟
المقاومة مستمرة ونقطة المقاومة لم تستسلم واستمرت حتى الصباح و بعد ذلك انسحب المناضلون حتى لا يتعرضوا لنيران اليهود واختفوا واستشهد بعض المناضلين في المعركة.

س/ هل سقط شهداء من رجال المقاومة؟ من هم؟
استشهد في هذا الهجوم فتى من عائلة الجعيدي واسمه محمود عامر الجعيدي وعمره كان 18 عاماً واستشهد فتى من عائلة دخان وأصيب رمضان حسين الجعيدي في ركبته وأصيب آخرون ومنهم عبد المالك غنيم وكانت بعض إصاباتهم صعبة والأخرى بسيطة.

س/ كم من الوقت استمرت المقاومة في قريتكم؟
لم تكن المقاومة مرة واحدة إنما عدة مقاومات بعد الهجوم الكبير وأبسط مقاومة تستمر 24 ساعة أما المقاومات الأخرى كانت تستمر أكثر من يومين أو ثلاثة.

س/ هل استخدم الصهاينة مكبرات الصوت لطردكم؟ وماذا كانوا يقولون؟
لم أسمع اليهود يستخدمون مكبرات الصوت لأن المجال لا يتسع لهم لأن القرية كانت محصنة بالمواقع الكثيرة بالجيش المصري وكان من يظهر من اليهود يعرض نفسه للموت على يد الجيش المصري أما قبل قدوم الجيش المصري وعند وجود المتطوعين وأهل القرية كان اليهود يعتمدون على السرية والمفاجأة ولا يستعملون مكبرات الصوت لأنها كانت تكشف مكان وجودهم.
س/ من أي الجهات تم إخراجكم من القرية؟ وإلى أي القرى اتجهتم؟
الخروج تم من الجهة الجنوبية الشرقية متجهين إلى حامية الفالوجة وبعد منتصف الليل بعد وقوع مركز عراق سويدان في يد اليهود وقرر القائد المصري أنه من المستحيل الدفاع عن عراق سويدان وبيت عفا لأن المركز أعلى منها ويمنع حركة كل إنسان داخل القرية وقرر سحب المشاة أولا سيراً على الأقدام ليلاً بقيادة شباب من أهل القرية تحت قصف اليهود و النيران الكثيفة وكان الناس يحملون أطفالهم ويهربون بهم لقد تركوا كل ما يملكون وكأن القيامة قد قامت في تلك الليلة فالمدافع تقصف والرشاشات تطلق الرصاص من جميع الجهات وما أن وصل الناس إلى أسلاك معسكر الجيش المصري في الفالوجة حتى رموا أنفسهم على الألغام التي تفجرت في كثير منهم للنجاة من هذا الجحيم المنصب على رؤوسهم.

س/ هل تم قصف بلدتكم بالطائرات؟ صف ذلك وما حجم القذائف؟ وما مدى الأضرار التي لحقت بالقرية من ذلك؟
قبل خروج أهل القرية حاولت طائرات استأجرها اليهود أن تغير على القرية أكثر من مرة ولكن القرية لصغرها كانت الغارات تخرج خارج القرية لا تأتي من لطف الله وستره للناس كانت الغارات والقنابل تقع خارج القرية ولم تنزل أي غارة على القرية وهذا بفضل الله وستره.

س/ كيف كانت أوضاعكم بعد الخروج من قريتكم في كل من: (المأكل، المشرب، الملبس، المسكن)؟
بعد خروجنا من القرية تحت جنح الظلام لجأنا إلى الفالوجة وكانت الفالوجة تأوي الجيش المصري المجتمع من قرية عراق سويدان وبيت عفا وكان بالقرية مهاجرون أكثرهم من قرية بيت عفا وعراق سويدان والقرى المحيطة بها الذين كانوا موجودين من قرية عراق سويدان وبيت عفا في ذلك الوقت كانت المياه قليلة جداً وتستخرج بدلو من البئر وأما الحبوب كان الناس يدخرون غلاتهم ولحسن الحظ كان المحصول وافراً في تلك السنة سنة 1948م وكان الفلاح يخزن محصول الأرض في مكان اسمه المطمورة وقد استطاعت هذه الحبوب أن تخدم الناس والجيش المصري لمدة بسيطة جداً وقد تمكن الفلسطينيون من إرسال القوافل تحت جنح الظلام على الجمال محملة بالأسلحة والتموين لحامية الفالوجة وهذه إعانة الناس و لو أنها كانت تعطى للجيش وأن الأهالي كانوا يعتمدون على القمح المطحون.
س/ كيف كان وضع الأطفال الصغار والرضع في هذا الظرف المخيف؟

كان وضع الأطفال بائساً جداً ولم يكن لهم مصدر غذاء إلا حليب الأم و كان للأم وجبة واحدة في النهار فقط.

س/ تحدث عن معاناتكم أثناء التحرك تجاه غزة؟
لقد خرجنا من الحصار تحت جنح الظلام بتصريح من القائد المصري وكان يشجع الناس دائماً قلة التموين والمعونة الصحية كما كان الفلسطينيون يعرفون الطرق والمسالك جيداً وكانت القوافل تخرج ليلاً من مكان معين بأمر الجيش المصري وتتجه إلى غزة ونحن معهم خرجنا على دفعات و الدليل اخترقنا أرضنا التي احتلها اليهود متجهين إلى قرية برير ثم إلى سمسم ثم إلى بيت حانون ثم إلى غزة.

س/ أثناء تهجيركم هل لاحقكم الصهاينة؟
اليهود كانوا لا يحسون بنا وإحساسنا بهم أكثر عندما نرى ضوء سياراتهم على الطريق نلتزم الأرض مختبئين وكان سيرنا في الوديان والأماكن المنخفضة والتي تبعد عن طرقهم وبالمناسبة كان عدد اليهود قليلاً وكانت القوافل تخرج من غزة إلى الخليل ومن الخليل إلى غزة ليلاً دون أن يتمكن اليهود من اعتراضها لأن البلاد كانت خالية من الناس.

س/ هل قتل الصهاينة أحداً منكم بعد الخروج من القرى؟
قتل اليهود كثيراً من الناس من أهل قريتنا وكان هؤلاء من الجوع والفقر يتسللون إلى القرية ليلاً لإحضار طعاماً لأولادهم وكان أهل القرية يخزنون محصولهم في الأرض وكل منهم يعرف أين خبأ محصوله ويأتي ليلاً و يحضر أثاث المنزل و في النهاية عندما أحضروا كل شيء لم يبقى سوى مواقع الجيش المصري فذهبوا وأحضروا خشبها وحديدها وباعوها في السوق ليشتروا بها طعام.

س/ هل كنتم تسمعون صوت إطلاق نيران أثناء توجهكم إلى غزة؟
نعم، كنا نسمع إطلاق النار عن حدود الفالوجة على المواقع المصرية و المصريين كانوا يردون على إطلاق النار بالمثل ولكن الدليل يختار الأماكن البعيدة عن إطلاق النار وفي الأماكن المنخفضة ليسهل الوصول للهدف و هو النجاة من شر اليهود.

س/ أين كان أول استقرار لكم في غزة ولماذا هذه المنطقة بالذات؟
كان أول استقرار في غزة في حارة الزيتون وكان لنا صديق قديم للعائلة وكان منزله مكون من غرفتين غرفة له وغرفة لأثاثه و أخذنا ناحية من غرفة الأثاث وسكنا فيها.

س/ كيف قضيتم المرحلة الأولى من وصولكم إلى غزة؟
قضينا المرحلة الأولى في غزة بالعمل والمشقة والعذاب لأن الذي هرب من قريته في الليل لا يملك الأرض والمحاصيل الزراعية التي يدخرها في بيته لتكفيه معونة السنة لم تكن هناك نقود أو شيء يصرف وكان الله في عون الناس وكان الناس يتجمعون حول معسكرات الجيش المصري وقت الغذاء لعله يزيد بعض المؤن من الجيش يتصدقوا به على الناس ولكن الوضع كان كما ذكرت في منتهى السوء إلى أن ساعد الله الناس .
س/ هل كان أحد منكم يعود للقرية بعد احتلالها؟ من؟ ولماذا؟
كان معظم الرجال يذهبون للقرية ليحضروا ما تبقى من ما خبئوه من محصول في الأرض وهذا هو السبب الذي أعانهم على الحياة وكانوا ليلاً يذهبون إلى القرى ليحضروا كل ما استطاعوا إحضاره وبعد ذلك احضروا من مواقع الجيش المصري الخشب والحديد وباعوها في السوق ليشتروا لأولادهم الطعام.

س/ هؤلاء المتسللين هل استشهد أحد؟ من هم، وكيف استشهد؟
نعم، استشهد من قريتنا أكثر من واحد لأن اليهود بعدما علموا بوجود متسللين إلى القرى احضروا مهاجرين وجعلوهم كمصيدة في الطريق واستطاعوا أن يصطادوا الناس وكان منهم أحمد سلمان الباز وسلمان عيد ممن قتل في هذا الكمين.

س/ هل تتمنى العودة لبلدتك الأصلية؟ ولماذا؟
نعم، أتمنى كل التمني وكل ساعة ولحظة، لأن أملاكي وذكرياتي فيها وهي مسقط رأسي ومصدر عزي.

س/ أيهما أفضل بلدتك الأصلية؟ أم مكان إقامتك الحالي؟ ولماذا؟
بلدتي الأصلية أفضل لأني أملك من الأراضي ما يكفي لإطعام أسرتي برزق مضمون زيادة على لم شمل العائلة ، ولا حل لنا إلا العودة إلى أراضينا.

س/ بماذا ترد على من يقول أنكم هربتم من أرضكم؟
نحن لم نهرب ولكن الحكام العرب هم خانونا وهم الذين تخلوا عنا و عقدوا الاتفاقيات السرية مع العدو.
س/ بماذا ترد على من يقول أنكم بعتم أرضكم لليهود؟
والله لم يبع أحد من أهل عراق سويدان أرضه بل الإقطاعيون هم الذين باعوا الأرض لأنهم لم يتعبوا فيها وإنما أخذوها عنوة أيام حكم الأتراك من الفلاح الفقير وسجلوها على أسمائهم وباعوها لليهود.






رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:04 AM بتوقيت عمان

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
[ Crystal ® MmS & SmS - 3.6 By L I V R Z ]
mess by mess ©2009